الأحد 28 نوفمبر 2021
أخبار الشرق

الحرائق متعمدة وتهدف لضرب الاستقرار

الدبلوماسي والوزير الأسبق عبد العزيز رحابي

 

 

قال الدبلوماسي والوزير الأسبق، عبد العزيز رحابي إن سلسلة الأوضاع المأساوية التي تعيشها الجزائر مؤخرًا تبعث على القلق، بعدما أبانت عدم الاستعداد لإدارة حالات الأزمات

ويرى رحابي في منشور له على صفحته بموقع “فايسبوك” أن الأوضاع المعاشة مؤخرًا تُبرز أيضا حقيقة وجود عمليات تهدف إلى إضعاف الجزائر

وفسر وزير الاتصال الأسبق الحرق المتعمد الشامل والمخطط والمتضافر بمحاولة خلق حالة من عدم الاستقرار في أزمة صحية وهشاشة اقتصادية

بالمقابل أثنى على ردة فعل الشعب الذي أبان أوج عظمته لأنه من صنع المحن والشدائد، يتغذى من روح التضحية وفضيلة التضامن التي هي علامات هوية الأمم العظيمة -يقول المتحدث.

ودعا عبد العزيز رحابي إلى استخلاص العبر والدروس من الأزمات السابقة، قائلا: “وجب أن نتعلم ألا نعتمد على الآخرين لأن السيادة الصناعية أصبحت حقيقة واقعة ومطلب من متطلبات قرننا. على هذا النحو، يجب على الجزائر إصلاح نموذجها ووضع صحة وتعليم وأمن مواطنيها على رأس أولوياتها وتعلم كيفية إشراك المواطن بشكل كامل في تحديد مصيره”

مواضيع ذات صلة

في مشهد يلخص عجز شرطة المرور والدرك عن تطبيق القانون

akhbarachark

90 مليار لأشبال بوقرة في حال التتويج بكأس العرب

akhbarachark

طلبة كلية العلوم والتكنولوجيا لولاية الطارف يتعرفون على مركب سيدار الحجار

akhbarachark