الخميس 21 أكتوبر 2021
أخبار الشرق

الأفلان في المقدمة بـ 105 مقعدا و الأحرار الكتلة الثانية حمس ثالثا والأرندي رابعا

رئيس السلطة الوطنية لتنظيم ومراقبة الإنتخابات، محمد شرفي

البرلمان  الجديد مكسب مؤسساتي  ومنبر للسلطة الشعبية

أكد رئيس السلطة الوطنية لتنظيم ومراقبة الإنتخابات، محمد شرفي أن ديناميكية التغيير السلمي التي انطلقت يوم 22 فيفري تتدعم اليوم من خلال مكسب مؤسساتي جديد ومنبر للسلطة الشعبية ووكيل لسيادة الشعب الا وهي الغرفة الاولى للبرلمان الذي اختار الشعب السيد عن طريق تزكيته واختيار ممثليه في البرلمان .

كما قال شرفي، أن هذا البرلمان الذي رسمت معالمه بكل حرية وشفافية من قبل الشعب ينتظر منه ان يسجل للتاريخ الحكومة الجديدة للبلاد وفق مقاربة المصلحة الوطنية وبكل تجانس مع التطلعات الحقيقية للناخبين الذي منحوه كل ثقتهم.

وأبرز شرفي أن برلماننا يستفيد كبداية من ثقة مبنية على أسس تركيبته المتميزة المشكلة من معايير جماعية وفردية سمحت بظهور بوادر مجلس شعبي مشكل من أغلبية شباب وجامعيين كما يلاحظ ان تطبيق النظام الانتخابي الجديد سمح بتعديل نمط التمثيل الشعبي ما يستوجب دراسة معمقة واستخلاص العبرة.

وتجدر الاشارة إلى أن بعض الدوائر الانتخابية الكبرى لم تفرج عن اغلبية او كتلة متقدمة فمثلا قسنطينة لم تتمكن اي قائمة من تحقيق عتبة الخمسة بالمئة ما أدى لتقاسم المقاعد من كل القوائم فيما تم تسجيل في دوائر قائمةواحدة حصدت كل المقاعد.

ونوه شرفي إلى أن قرار رئيس الجمهورية في حل البرلمان وإجراء انتخابات مسبقة جاء تجسيدا لبرنامجه وضمانا لمسعى بناء الجزائر الجديدة حيث سبق ذلك إنشاء لجنة سنت قوانين سمحت بانشاء القائمة المفتوحة ورفع مكانة المرأة والشباب.

وأكد أن دعم الدولة لتمويل الحملة الانتخابية للشباب في القوائم مع تشديد الرقابة على التمويل وابعاد المال الفاسد مع تنصيب لجنة لرقابتها .

يضيف شرفي: لقد كان الناخب يصوت في الماضي القريب يصوت ولا يختار واليوم وبعد الحراك المبارك والقيم التي رسختها ديمقراطية ودستور نوفمبر اصبح الناخب يصوت ويختار من يمثله بكل حرية واستقلالية ومن ثمة تسعى السلطة المستقلة لضمان نزاهة وشفافية الانتخابات وصون وحماية صوت الناخب الدستور كرس استقلاليتها ودورها ضمان صوت الشعب.ان مضي السلطة المستقلة للانتخابات قدما في تنظيم التشريعيات تترجم في تحضير المحكم والسعي لتوفير كل الزشدسائل المادية والبشرسة والمناخ الملائم لهذا الاستحقاق.

النتائج الرسمية للإنتخابات التشريعية 12 جوان 2021
جبهة التحرير 105 مقاعد
القوائم المستقلة 78 مقعدا
حزب حركة حمس 64 مقعدا
الأرندي 57 مقعدا
المستقبل 48 مقعدا
حركة البناء 40 مقعدا
الحكم للراشد 3 مقاعد
صوت الشعب 3 مقاعد
جبهة العدالة والتنمية 2 مقعد
الحرية والعدالة 2 مقعد
الفجر الجديد 2 مقعد
الجزائر الجديد 1 مقعد
حزب الكرامة 1مقعد
جيل جديد 1

مواضيع ذات صلة

إصابة 506 و 29 وفاة جديدة بفيروس كورونا

akhbarachark

“إلياس ميهوبي مديرا عاما لشركة “سيال

akhbarachark

“أسعارنا منخفضة مقارنة بعروض شركات أخرى”

akhbarachark