الخميس 21 أكتوبر 2021
أخبار الشرق

عنابة / قاطنو سكنات عدل بالبونى والمدينة الجديدة ينددون من غيابها

 أين هي “جاست إيمو” ؟ !

 

يعيش سكان حي عدل ببوخضرة التابع لبلدية البونى، كابوسا حقيقيا بسبب مشكل توقف المصاعد الكهربائية، وهو الأمر الذي أثار استياءهم وغضبهم الشديدين، لاسيما منهم من يقطنون بالطوابق العليا، فهذه العمارات تتكون من أربعة عشرة طابقا، ما يصعب على المواطنين عملية الصعود والهبوط، خاصة منهم كبار السن والمرضى، ما يزيد من حالة الإعياء والإرهاق لقاطني هذه الطوابق.
وحسب أحد المواطنين الذين تحدثت إليهم الجريدة، فإن هذه الوضعية أربكت السكان وجعلتهم يفكرون ألف مرة قبل الإقدام على هبوط أو صعود الدرج، كما أنها حتمت عليهم عدم الخروج من المنزل إلا لحاجة قصوى، أما إحدى المواطنات، فقالت إنها إذا نسيت شيئا من الحاجيات المنزلية، فإنها تضطر وتفضل استلافها من عند جاراتها أو إلغاء العمل بها، بدلا من تكبد عناء صعود تلك السلالم، ما يصيبها أحيانا بحالة من الإغماء نظرا للإرهاق الشديد، وهي نفس الصعوبات التي يواجهها جل سكنات عدل بحي سيدي عاشور أيضا.
كما عبر السكان عن امتعاضهم لهذه الظروف التي يتكبدونها إزاء هذه الحالة المزرية، مؤكدين بأنهم قدموا عديد المراسلات التي لا تحصى والتي قدموها لمختلف السلطات المسؤولة، وبالرغم من الوعود الكثيرة منهم إلا أنها بقيت حبيسة الأدراج، وهو نفس ما صرح به شباب العمارة بأنهم يواجهون مصاعب جمة لدى تنقلهم عبر هذه السلالم خاصة لدى حملهم القفف والحاجيات قصد إيصالها إلى بيوتهم، نفس المعاناة يتحملها قاطنو عمارات حي سيدي عاشور، والمتكونة من خمسة عشر طابقا والذين سئموا من الحديث عن هذا المشكل الذي لم يعتن به أي مسؤول، وهو الأمر الذي حتم على القاطنين إعادة تهيئتها من نفقاتهم الخاصة، لكن سرعان ما يعود الوضع إلى حاله، مرجعين سبب ذلك إلى التصرفات غير المسؤولة التي ينتهجها بعض القاطنين، وحسب السكان فإن العيش في العمارات التي تعطلت مصاعدها الكهربائية أصبح جحيما حقيقيا خاصة للعمارات ذات 15 طابقا، هذا ما يدل على استحالة الحياة بها على الرغم من الأعباء التي يدفعونها لمؤسسة “جاست إيمو”، وبهذا يطالب هؤلاء أعوان الصيانة بالمؤسسة بالتدخل العاجل لحل هذه القضية في أقرب وقت.

وفي سياق ذي صلة، أكد رئيس جمعية 2500 مسكن عدل المدينة الجديدة بن مصطفى بن عودة، في مراسلة إلى مدير المديرية الفرع الجهوي للشرق عدل للتسيير العقاري عنابة، بأن المستفيدين عند تسلم مفاتيحهم وحيازة المسكن وشغلها بصفة فعلية، وجدوا غياب تام للخدمات، سوءا ما تعلق منها بالعمارة أو الحي السكني وذلك بسبب غياب وتعطل متكرر للمصاعد، غياب النظافة، الحراسة، الإنارة، غياب الخزانات المائية، والنظافة الخارجية والمساحات الخضراء وعديد النقائض الخدماتية.

مواضيع ذات صلة

أمن عنابة تحجز 87 كغ من المخدرات المغربية بالحجار “BRB”

akhbarachark

تنصيب العميد الأول “عبد الكريم كافي” رئيسا جديدا لأمن عنابة اليوم

akhbarachark

اتهمت رئيس مجلس الادارة بالانفرادية في اتخاذ القرار وطالب تدخل الوصاية

akhbarachark