الإثنين 6 ديسمبر 2021
أخبار الشرق

مليوني جرعة شهريا من اللقاح “سنوفاك” المنتج بالجزائر بدءا من سبتمبر

تبعا لتعليمات رئيس الجمهورية خلال اجتماع مجلس الوزراء

كشف بيان مجلس الوزراء المنعقد أمس، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون أمر خلال ترأىسه للاجتماع بدخول الإنتاج الوطني للقاح الجزائري-الصيني لفيروس كورونا كوفيد 19، حيز الخدمة شهر سبتمبر المقبل بطاقة تصل إلى مليوني جرعة شهريا

وأوضح البيان أن رئيس الجمهورية أسدى تعليمات وأوامر تخص قطاع الصحة من بينها دخول الإنتاج الوطني للقاح الجزائري-الصيني حيز الخدمة شهر سبتمبر المقبل بطاقة تصل إلى مليوني جرعة شهريا، وهي العملية التي تدخل حسب وزارة الصناعة الصيدلانية، في إطار التعاون بين مجمع “صيدال” والشركة الصيدلانية الصينية “سينوفاك” لإنتاج لقاح مضاد لكوفيد-19 لتعزيز الجهود المبذولة من طرف السلطات العمومية لمواجهة جائحة الفيروس التاجي المستجد الذي ظهر بالعالم منذ شهر ديسمبر 2019

وفي ذات السياق فإن وفدا من الخبراء الصينيين كان قد حل بالجزائر لزيارة وحدة الإنتاج التابعة لمجمع “صيدال” بقسنطينة أين سيتم إنتاج هذا اللقاح.، أواخر جوان الماضي تحضيرا للانطلاق في إنتاج اللقاح المضاد بالجزائر،  حيث ستمكن هذه الشراكة مجمع “صيدال” من “اكتساب المهارات والتحكم في التكنولوجيات المبتكرة التي يطمح إليها والتي ستسمح له بالمساهمة في تعزيز السيادة الصحية حسب نفس المصدر، وكان وزير الصناعة الصيدلانية، “عبد الرحمان جمال لطفي بن باحمد”، قد أعلن من جهته أنه سيتم إنتاج لقاح “سينوفاك” (الصيني) بوحدة صيدال بقسنطينة، مشيرا إلى أن تكلفة اللقاح المنتج على مستوى “صيدال” ستكون أقل بنسبة 45 بالمائة من قيمة اللقاح المستورد، وهو ما سيمكن من توفير مئات ملايين الدولارات على الخزينة العمومية، خاصة في ظل أسعار هذا اللقاح في السوق العالمية.

 

مواضيع ذات صلة

تسجيل 2472 تدخل خلال الـ24 ساعة الأخيرة

akhbarachark

“إعتماد علي رجال سفيرا جديدا للجزائر لدى “غانا

akhbarachark

الرئيس الفلسطيني يصل إلى الجزائر في زيارة تدوم 3 أيام

akhbarachark