الأحد 28 نوفمبر 2021
أخبار الشرق

مطالب بتطبيق حجر صحي أكثر صرامة على البلديات الحدودية

تبسة / خلال جلسة طارئة للمجلس الشعبي الولائي

مهربو الوقود سبب تفاقم الإصابات بفيروس كورونا وهذه إحصائيات شهر جويلية

 

كشف مدير الصحة لولاية تبسة أمس خلال أشغال الدورة الطارئة التي عقدها المجلس الشعبي الولائي والمخصصة لمناقشة الوضعية الخطيرة لمستشفيات الولاية في مكافحة فيروس كورونا ومواجهة نقص الأكسجين، أن مصالحه سجلت شهر جويلية 2021 قرابة 1528 إصابة متحوّرة و127 حالة وفاة وأن طاقة تخزين الأكسجين تبلغ 45 ألف لتر بينما التموين لا يتجاوز 7 آلاف لتر، فيما طالب نواب المجلس بوضع مخطط مستعجل للتكفل بالمرضى بعد ارتفاع مؤشر الإصابات وعدد الوفيات والعمل على مضاعفة مبلغ 8 ملايير سنتيم المخصص لتجهيز القطاع الصحي.

من جهته، اتهم نائب رئيس المجلس الشعبي الولائي، قوافل مهربي الوقود بنقل العدوى ومساهمتهم في تفاقم الوضعية الصحية بالولاية والذين يتصلون يوميا بالمهربين في تونس، وأضاف أنه يجب اتخاذ قرار مجانية التحاليل والأشعة للفئات المعوزة التي لا تسمح لها وضعيتها المادية بالاستفادة من هذه التحاليل، وطالب أيضا بتطبيق حجر أكثر صرامة في البلديات الحدودية سيما بالمريج وعين الزرقاء والكويف.

وللتذكير، فقد صادق أعضاء المجلس مؤخرا على اقتطاع 8 ملايير سنتيم لدعم مصالح كوفيد بالأجهزة والمواد الطبية، في حين طالب أغلبية الأعضاء بمضاعفة المبلغ وتسريع التلقيح وصرامة تطبيق شروط الوقاية، فيما اقترح الدكتور بشير جباري حجر صحي في الشريعة استثنائيا أين تسجل يوميا 15حالة حرجة، مطالبا بمزيد من التجهيزات الخاصة بالتكثيف.

مواضيع ذات صلة

أعراض الجنف وكيفية تشخيصه

akhbarachark

في مشهد يلخص عجز شرطة المرور والدرك عن تطبيق القانون

akhbarachark

90 مليار لأشبال بوقرة في حال التتويج بكأس العرب

akhbarachark