السبت 21 مايو 2022
أخبار الشرق

تواجد12طفلا بينهم رضيع في حالة حرجة في حالة إستشفاء بمصلحة كوفيد 19

الدكتورة قميدي أحلام مديرة المؤسسة الإستشفائية المتخصصة عبد الله نواورية البوني
تواجد12طفلا بينهم رضيع في حالة حرجة في حالة إستشفاء بمصلحة كوفيد 19

كشفت، أمس، الدكتورة قميدي أحلام، مديرة المؤسسة الإستشفائية المتخصصة عبد الله نواورية البوني، لـ “أخبار الشرق” عن تخصيص غلاف مالي يقدر بمليار سنتيم لإقتناء أجهزة متطورة وتجديد بعض المعدات الطبية القديمة،  تدعمت المؤسسة الإستشفائية المتخصصة عبد الله نواورية بالبوني، بتجهيزات ومعدات طبية، ضمن برنامج عمل لسنة 2021، في إطار تعزيز الخدمات الصحية بمختلف المصالح الصحية لفائدة مصلحة طب الأطفال، جراحة الأطفال ومصلحة الإنعاش والتخدير، ومن شأن هذا العتاد أن يساهم بطريقة فعالة في تسهيل عمل الفريق الطبي والشبه الطبي وكذلك التكفل الجيد للمرضى، بالإضافة إلى أجهزة التنفس الإصطناعي والعتاد الطبي الخاص بالوقاية من وباء “كورونا”، وخصصت إدارة المؤسسة  الإستشفائية المتخصصة عبد الله نواورية البوني 21  سريرا لإستقبال الأطفال المصابين بفيروس “كورونا”، وقد تم تجهيزها بكامل الأجهزة الطبية اللازمة، كأجهزة التنفس الإصطناعي، علما أن المصلحة إستقبلت  إلى غاية يوم أمس الأربعاء 12 حالة بإرتفاع 4 حالات في اليوم الواح، وهوا ما إعتبرته الدكتورة قميدي أحلام مؤشرا خطيرا، وإرتفاع محسوس ووجب الحيطة والحذر.
من جهة أخرى، أكدت الدكتورة قميدي أحلام، لـ “أخبار الشرق” أنه في إطار التدابير والإجراءات الإحترازية المتخذة من طرف إدارة المؤسسة، وذلك بالتنسيق مع الطاقم الطبي لتجهيز الأرضية الصحية والإستعداد للإستقبال الأمثل للمصابين بفيروس “كورونا” وضمان التغطية الصحية، حيث تم تخصيص مصلحة لإستقبال الأطفال مرضى “كوفيد 19″، التي تحتوي على 21 سريرا، والتي تم  تجهيزها بكل المعدات الطبية اللازمة لإستقبال المرضى، حيث يتواجد فيها حاليا 12 طفلا بينهم واحد يباغ من العمر 16 يوما في حالة حرجة، وتتراوح أعمار البقية ما بين 1 شهر و6 أشهر، مشيرة عن إستعداد إدارة المؤسسة بزيادة عدد الأسرة لضمان التغطية والتطفل الجيد للوافدين، وتزويدها بكل المعدات الطبية كأجهزة التنفس والأوكسجين وغيرها لإستقبال الأطفال مرضى “الكوفيد 19″، وضمان التغطية الصحية

مصلحة الإستعجالات الطبية تستقبل 15 طفلا خلال 24 ساعة

كشفت قميدي أحلام، مديرة المؤسسة الإستشفائية المتخصصة عبد الله نواورية بالبوني لـ “أخبار الشرق”، عن تسجيل مصالحها 150  حالة إستعجالية خلال 24 ساعة منذ دخول  فضل الشتاء، وهي الفترة التي تكثر فيها الأمراض الحساسية والأنفلونزا الموسمية والزكام، وهو ما جعل الضغط  والإكتظاظ على المصالح الإستعجالية، نتيجة الإقبال الكبير واليومي لعديد المواطنين رفقة أطفالهم الذين أصيبوا بنزلات برد، مما يؤدي إلى تعرضهم بشكل مباشر إلى حالة الإنفلونزا الموسمية الأخيرة التي أضحت تعرف إنتشارا رهيبا وسط الأطفال، خاصة وأنها تنتقل عن طريق العدوى، ما يجعل الكثير منهم معرض لها

إستئصال طحال يزن 10 كلغ لطفلة عمرها 7 سنوات

تمكن، فريق طبي بالمؤسسة الإستشفائية المتخصصة بالبوني، من إجراء عملية جراحية نوعية تمثلت في إستئصال طحال للطفلة “ح.ج.رهف” البالغة من العمر 7سنوات، تحت إشراف الدكتور الجراح “حمداني. خ” وأخصائية التخذير والإنعاش “رزق الله.ن”، وفريق شبه طبي متكامل، حيث تم إستئصال طحال بوزن 10كغ، إذ كانت الطفلة تعاني من فقر الدم الوراثي مما كان يلزمها حقن الدم يوميا بالإستعجالات الطبية، حيث كان لا يتعدى تركيز “الهيموغلوبين” لديها 4غ، أما الأن وبعد العملية وخبرة الفريق الطبي، أصبحت تنعم بحالة صحية جيدة

مواضيع ذات صلة

الاتحاد الأوروبي يُسلّم تجهيزات طبية للجزائر

akhbarachark

مبادرة “ألو طبيبي” تكشف الواقع الخفي عن إنتشار العدوى بعنابة

akhbarachark

تسجيل 2215 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الجزائر

akhbarachark